• من أنا؟ ما هي قيمي؟ ما الذي يجعلني مختلفاً عن الآخرين؟ ماذا يعني أن الله خلقني على صورته ومثاله؟
    هذا المساق يناقش هذا الأسئلة بتبصر شديد، ويقدم فهماً كتابياً عميقاً لمفهوم "الهوية في المسيح" وانعكاساتها ‏على حياتنا اليومية وعلاقتنا بالعالم من حولنا.‏

    تسود في العالم الذي نعيش فيه فلسفة تنادي بأن قيمة الإنسان تعتمد على انجازاته، ممتلكاته ومركزه ‏الاجتماعي. وهذه المعايير التي يضعها العالم هي معايير تجعل الكثيرين مستثنيين. وحين يسمح المؤمن في ‏المسيح لنفسه بأن يطبِّق العالم عليه معاييره، فإن الكثير من المؤمنين يشعرون بالنقص وبأنهم دون قيمة، وهذا ‏ينعكس على حياتهم وخدمتهم. هذا المساق يوفر لك فرصة لتعرف أن قيمتك الحقيقة هي  في المسيح ومن ‏المسيح الذي احبك وبذل نفسه لأجلك. كما يهدف هذا المساق إلى إرشاد الشخص المؤمن إلى كيفية العيش ‏حسب هُويته في المسيح في عالم متعدد الهُويات. وبدراستك لهذا المساق سوف تجد تطبيقات عملية لحياتك ‏اليومية.‏

    دخول الضيفتسجيل ذاتي
  • مهمّة هذا المساق صعبة، فهو يهدف لـ"دراسة الله"، الذي في الحقيقة يرتفع ويجلّ عن كلّ دراسة. ولذا، فإنّه في الحقيقة يهدف للتعرُّف إلى ما أعلنه الله عن نفسِه في خليقته واهتمامه بها، وإعلانه عن نفسه في الكتاب المُقدّس على مراحل مُختلِفة، وإعلانه عن نفسه في ابنِه الأوحد يسوع المسيح. بمعرفتنا عن الله من خلال إعلاناتِه المُختلفة عن نفسه، يُمكننا أن نُميّز الأفكار الخاطئة الضالّة عنه، التي مصدرها الفلسفات البشريّة المختلفة، أو التجارب البشريّة الناقصة، أو الأُسُس الاجتماعيّة غير الملمّة بكلّ جَوانِب الأمور. وليس غرض المعرفة هذا هو المعرفة المُجرَّدة، بل رؤية الإنسان لله خالقه والمعتني به. فالله لم يَخلُق فقط، بل ويَعتني بخليقتِه كلّ العناية. فالله ليس الساكنَ في أعلى سمائِه فقط، بل هو أيضاً النازل ليسمع صرخات البشر المتمرّدة والمتضرّعة، والعامل بحكمتِه وفَهمِه المُطلقَين الكلّيّين. المعرفة الصحيحة لله تقود الإنسان للاطمئنان في الله، وفي عيش حياة مليئة بالثقة والسّلام والسكينة والاستقرار. ومن شأن هذا أن يدفع المؤمن إلى أن يُشارِك الآخَرين عن هذا الإله القريب المُحِب والقدير.

    دخول الضيفتسجيل ذاتي
  • يُقدِّم هذا المساق مفهوم التلمذة في الكتاب المُقدّس. هو يُظهر الأمور التي تقود الى اتّباع المسيح كما أراده ‏هو في تعليمِه وحياتِه. التلمذة لها شُروط وأهداف: العيش بحسب مشيئة الله بين الناس، والوصول إليه. يَشمل ‏الجزء الأوّل جولة في إنجيل مرقس يرى الطالب من خلاله كيف أنّ السير مع يسوع يوصل الإنسان الى الله. ‏وتُكوّن هذه الجولة أداةً يستطيع أن يقود هو بواسطتِها آخَرين أيضًا لاتّباع الربّ يسوع المسيح. أمّا المواضيع ‏التي سنفصّل معالجتها في الجزء الثاني من المساق فهي: الاستجابة لِدعوة الله في المسيح، فهم معنى الإيمان ‏والحياة الروحيّة، التأكُّد من الحصول على الغُفران والخلاص والنمو في المُصالَحة مع الله والآخَرين، وتوضيح ‏مفهوم المعموديّة، والامتلاء بالروح القدس. أمّا الجزء الثالث فيُقدِّم تعليمًا وخطوات عمليّة يستطيع من خلالِها ‏الطّالب النمو بالخدمة والشركة مع الإخوة والسلوك بالمحبّة. فالغاية النهائية هي الوصول إلى إمكانيّة العيش ‏كأولاد ووُكلاء أمناء لله. ‏

    دخول الضيفتسجيل ذاتي
  • يسعى هذا المساق إلى تزويد الطلاب بالمفاهيم اللاهوتيّة واللغويّة والكتابيّة والتاريخيّة لمعالجة موضوع الوكالة المسيحيّة مُسلِّطين الضوء على المسائل الحياتيّة والأمور المتعلّقة بسلوكيّات الوكيل الصالح وميزاته. يسطّر هذا المساق أهميّة الوكالة كما يعلمّها الكتاب المقدس في عهدَيْه، ويحدّد مكانها في حياة المؤمن والكنيسة ويُشير إلى المسؤوليّة التي تقع على عاتقها. وهو يتضمّن كذلك تطبيقات عمليّة ورعويّة تساعد المؤمن على فَهْمٍ أعمق لمفهوم الوكالة المسيحيّة في وقتنا الحالي.

    وُضعت هذه الدّروس لتساعد الخادم المؤمن بالمسيح على إدراك أهميّة العيش كوكيلٍ صالح على ما سلّمه الله من مسؤوليّةٍ للفرد أوّلاً، وكعاملٍ في حقل الكنيسة ومرافق الحياة الأخرى. ينظر الكتاب المقدّس في عهدَيْه إلى الإنسان كهذا الذي أوكله الله على خليقته، متوقِّعاً منه أن يصبح شريكاً أميناً في تحقيق إرادته في العالم.

    دخول الضيفتسجيل ذاتي
  • يعالج هذا المقرر مفاهيمًا أساسيّة متعلقة بالروح القدس، أدركتها الكنيسة بإرشاد الوحي المقدّس. كما أنّه يعرض عقيدة الكنسية التاريخية للأقنوم الثالث من الثالوث الأقدس ويتطرّق للموضوعات التي قد تثير الجدل في بعض الأوساط المسيحيّة مثل مواهب الروح القدس ومعمودية الروح والإمتلاء بالروح القدس.  وفي كل ما سنقوم به في هذا المقرّر، سنُعلّم المبدأ الذي علّمه المسيح وهو أنّ المعزّي أُعطي للتلاميذ حتى يذكّرهم بكلّ ما علّمهم إيّاه فالروح يُمجِّد المسيح بحلوله في المؤمن وإرشاده للكنيسة. بما أنّ المسيحيين في كلّ أنحاء العالم قد اختبروا إختبارًا غنيًا بتجديد مفاهيمهم عن الروح القدس، فإنّ هذا المقرر لا يشجّع الطالب على تعميق مفهومه عن الروح فحسب بل يحثّه أيضاً على إثراء الجوانب الإختباريّة والعاطفيّة والعمليّة النابعة من عقيدة الروح القدس.

    دخول الضيفتسجيل ذاتي
  • يختصّ منهاج العائلة المسيحية الناجحة بدراسة مفهوم الزواج المسيحي في الكتاب المقدّس وفي الحياة العمليّة، فهو منهاج يجمع ما بين المفاهيم الكتابيّة، وعِلم الاجتماع العائلي، وعِلم المشورة الأُسريّة. ويحتوي المنهاج على مفاهيم كتابيّة عن الزواج والعلاقات الأُسريّة. كيف رتّب الله الزواج؟ وما هو مفهوم الأُسرة كتابيًّا؟ وكيف تكون العلاقة الجنسيّة ناجحة ومُرضِيَة للطرفين؟ وكيف تكون العلاقة بالأهل إيجابيّة؟ ثمَّ يتطرَّق المنهاج إلى أسباب المشكلات بين الزوجيْن وطُرق التعامل معها، مثل ضعف التواصل بين الزوجيْن، واللوم والانتقادات، والعنف وتأثيره على الأُسرة والأبناء. من ثمّ يطرح المنهاج دور الزوجين في إنجاح الزواج من خلال تطوير التواصل، وكيفيّة الوصول إلى توافق في الحياة الأُسريّة من خلال تقبّل كلّ طرف للآخر؟ وأخيرًا، يتعرّض المنهاج إلى أزمة الطلاق، والزواج ثانية في المفهوم الكتابي والحياة الواقعيّة.  

    دخول الضيفتسجيل ذاتي
  • يقدم هذا المساق ضرورة الإنضباط في حياة التابع للمسيح حتى يستطيع أن يعيش حياة نامية ومنتصرة متشبهاً بالسيد. فهو يشمل توضيح الحالة التي صار عليها الإنسان نتيجة للخطية، إحتياجه للتغيير وكيف يمكن أن يحدث هذا في حياته، وأهمية وكيفية ممارسة تدريبات (رياضات) روحية مثل الدراسة والتأمل والصلاة والصوم والإختلاء والصمت والخدمة العملية والشركة والإعتراف والإيمان والطاعة والكرازة بصورة فعالة تفتح حياته على قوى الله المغيرة للحياة.  الغاية من هذه الدروس هي مساعدة الطالب على فهم كيف يمكن أن تنمو حياته وتتغير تدريجياً لتشابه صورة المسيح، إذ يرى أهمية الجهاد في ممارسة التدريبات الروحية بصورة منتظمة حتى يستطيع أن يستقبل قوى الله المغيرة لحياته.

    دخول الضيفتسجيل ذاتي